fbpx
محليات

رغم قمع التظاهرة.. قيادات في أراضي48 للجرمق: “لن نفرط بالنقب”

قمعت قوات الشرطة الإسرائيلية التظاهرة التي انطلقت في سعوة/ الأطرش مساء اليوم الخميس للاحتجاج على ما تتعرض  له قرية الأطرش من اعتداء وقمع واعتقالات وتجريف وتحريش للأراضي منذ أيام.

ووجه رئيس لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية الشيخ كمال خطيب عبر الجرمق رسالة إلى المؤسسة  الإسرائيلية مفادها: “رهانكم على الوصول إلى أرض النقب والاستيلاء عليها وهم وشعبنا في النقب يقول لن نفرط في النقب، ما كان في عام 1948 لن يتكرر اليوم والنقب عزيز وغالي وجزء من فلسطين لن ينفصل عنها”.

وأشار الشيخ صياح الطوري من قرية العراقيب بالنقب في حديثٍ مع الجرمق إلى إن الوقفة نُظمت ضد سياسة الإجحاف بحق أهالي النقب، وتابع، “نطالب بحقوقنا وهذه الحقوق لن نتنازل عنها مهما كان الثمن.. الأرض أرضنا وقبل أن تفكر الصهيونية العالمية أن تأتي على البلاد.. لا يعقل تحريش وهدم البيوت وإعلان الحرب يوميًا على أهل النقب”.

ودعا الطوري القيادات والفلسطينيين في أراضي48 للتصدي للقوات الإسرائيلية التي تقوم بقمع الفلسطينيين في النقب.

وقال رئيس المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها عطية الأعسم للجرمق: “الشرطة الإسرائيلية وافقت من قبل على إغلاق الشارع، ولكنها في الحقيقة كانت تُعد للهجوم على المتظاهرين حيث هاجمتنا هجوم كاسح نابع من الحقد والكراهية لكننا سنبقى في أرضنا ولن تنفعهم قنابل الصوت والغاز”.

وأضافت هدى أبو عبيد إحدى المشاركين في  الوقفات، “تظاهرنا بشكل سلمي.. في مرحلة معينة قائد الشرطة أمر بفض التظاهرة وإخلاء الشارع.. الشرطة بدأت بقمع الناس.. يوجد جرحى أوضاعهم صعبة واعتقلوا”.

ورصد مراسل الجرمق مجموعة من الهتافات التي رفعها المتظاهرون في الوقفة وأبرزها: “أرض النقب قوية، هي لب القضية”.. “الشعب يريد إسقاط المخطط”.. “الشعب يريد إيقاف التشجير”.. “أرض النقب لصحابه مش لبينت وكلابه”.

 

 

 

هيئة التحرير

تعمل هيئة التحرير في الجرمق على اختيار المواد الإعلامية وفق القيم الإخبارية وبخط تحريري يهدف لتحقيق رسالة ورؤية المنصة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى