حيفا

نشطاء من أراضي48 يعلنون إضرابهم عن الطعام تضامنًا مع الأسرى المضربين منذ أشهر

أعلن نشطاء من أراضي48 نيت


  • الأربعاء 3 أغسطس ,2022
  • 421 مشاهدة
نشطاء من أراضي48 يعلنون إضرابهم عن الطعام تضامنًا مع الأسرى المضربين منذ أشهر
أرشيفية

أعلن نشطاء من أراضي48 نيتهم خوض إضرابًا عن الطعام ليوم غدٍ الخميس في خطوة للتضامن مع الأسرى المضربين في السجون الإسرائيلية منذ أشهر احتجاجًا على اعتقالهم الإداري.

وقال الناشط في مجموعة "نشطاء من أجل الأسرى" محمد متعب من قلنسوة وأحد النشطاء الذين سيخوضون الإضراب غدًا في حديثٍ خاص مع الجرمق إن 3 نشطاء ينون خوض الإضراب الذي سيبدأ الساعة 12 من فجر الخميس حتى نهاية اليوم.

وتابع، "هذا القرار جاء بعد إضراب خليل عواودة عن الطعام لمدة 155 يومًا، أعلنت الإضراب عن الطعام ليوم واحد، وهذه مدة قصيرة جدًا أمام ما يعيشه الأسرى الذين يخوضون الإضراب، لكن هذا القرار جاء لدعم الأسرى".

وأشار متعب إلى أن النشطاء الذين سيخوضون الإضراب سيتواجدون في خيمة الاعتصام التي أعلن عنها في مدينة حيفا أيام الخميس والجمعة والسبت، تضامنًا مع الأسرى المضربين.

وأضاف، "هذه خطوة بسيطة جدًا لنشعر بالأسرى المضربين، نحن لن نشعر بما يشعر به خليل والأسرى الذين يخوضون الإضراب، لكن سنحاول أن نوصل رسالتنا، وأن نجعل الأسرى يعلمون أننا ندعمهم ونساندهم ونقف إلى جانبهم".

وقال الناشط من مجموعة "نشطاء من أجل الأسرى" عدي ثبتة وأحد النشطاء الذين أعلنوا إضرابهم عن الطعام لـ الجرمق: "رسالتنا من خيمة الاعتصام والإضراب هي أنه يجب العمل حتى يتم الإفراج عن الأسرى والتضامن مع قضيتهم، كل خطوة وتحرك يدعم الأسرى، ويحفزهم على الصمود".

ودعا حراك حيفا ونشطاء من أجل الأسرى إلى "خيمة الاعتصام التضامني" لإسناد الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام رفضًا لاعتقالهم الإداري، وللاحتجاج على سياسة الاعتقال الإداري، وذلك أيام الخميس والجمعة والسبت من 4.8.2022 حتى 6.8.2022 من الساعة 6 مساءً وحتى 9 في ساحة الأسير بحيفا "حي الألمانية".

وجاء في الدعوة، "نسمع جراحكم تنادي من بعيد..ندعوكم إلى الحضور والمشاركة في الفعاليات المناهضة للاعتقال الإداري، وأنشطة دعم أسرى الحرية في جميع سجون الاحتلال، وعلى رأسهم الأسير المضرب عواودة، الذي تجاوز إضرابه الـ 152 يومًا".

وقالت الدعوة إن الاعتصام يتخلله برنامجًا ثقافيًا وفنيًأ داعم ومساند للأسرى، بحضور عدد من الأسرى المحررين، والمحامين المختصّين، إلى جانب الفقرات الفنّية الملتزمة.

وخُتمت الدعوة بشعار، "النصر حليف شعبنا المقاوم، النصر حليف حركتنا الأسيرة الباسلة، العار، كلّ العار، لسلطة السجون القمعية، وأجهزة الأمن الفاشية".

وقالت سيرين جبارين عضو نشطاء من أجل الأسرى إن دولًا أخرى ستنظم خيم اعتصام للتضامن مع الأسرى الفلسطينيين ضد اعتقالهم الإداري، ولإسناد الأسرى المضربين عن الطعام في الأردن والسويد وبريطانيا.

وتابعت لـ الجرمق أنه في حال لم تُجدي هذه الخطوات ولم يتم الإفراج عن الأسرى المضربين، فسيتم تصعيد الخطوات الاحتجاجية حيث يدور الحديث عن خوض إضراب عن الطعام والتواجد على مدار الساعة في الخيمة.

. . .
رابط مختصر



اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *

مشاركة الخبر