fbpx
محليات

عقب هبة النقب..تحريض إسرائيلي على الشيخ صلاح ومحامي للجرمق: “إسرائيل” هي المتسبب بالتوتر الحاصل

حرّضت وسائل إعلام إسرائيلية على الشيخ رائد صلاح بإتهامه بأنه من يقف خلف الهبة الجماهيرية التي اندلعت في النقب خلال الأيام الماضية، كما قالت القناة 13 العبرية إن على الشيخ رائد صلاح هو المتسبب بإشعال التوتر الحاصل في النقب حاليًا.

واستنكر المحامي خالد زبارقة التحريض على الشيخ رائد صلاح، حيث وصف زبارقة هذه الاتهامات بالتحريض المنفلت من قبل وسائل الإعلام الإسرائيلية والحكومة على الشيخ رائد صلاح.

وتابع في حديثٍ للجرمق أن المتسبب الرئيسي للتوتر الحاصل في النقب يعود إلى سياسات الحكومة الإسرائيلية بأذرعها المختلفة، حيث تريد الحكومة سلب الأراضي واقتلاع السكان منها، مؤكدًا على أن هذا التوتر هو نتاج سنوات طويلة من الظلم والقمع والقهر الذي تقوم به المؤسسات الإسرائيلية في النقب.

وأشار زبارقة للجرمق إلى أن الشيخ رائد صلاح غُيّب عن الساحة الفلسطينية وعن النقب لمدة 6 سنوات بشكل قسري نتيجة القرارات الإسرائيلية الظالمة، قائلًا، “كيف يمكن أن يكون الشيخ رائد صلاح متسبب بهذا التوتر وهو مغيّب”.

وتابع أن الحكومة الإسرائيلية وأذرعها تسعى من خلال هذا التحريض إلى إسكات الصوت الحر في النقب، حيث تبحث عن شماعة لتُعلق عليه فشلها وظلمها الذي تمارسه على أهالي النقب.

وأكد على أن على الحكومة الإسرائيلية النظر في المرآة لترى نفسها وأعمالها، وتحاول حل المشاكل، لا أن تقوم باتهام الشيخ رائد صلاح وغيره بأفعال تتسبب بها بالأساس الأذرع الإسرائيلية.

وتابع أن التحريض على الشيخ رائد لم يبدأ من الآن، فقد انتهجت وسائل الإعلام العبرية نهج التحريض على الشيخ منذ الساعة الأولى واليوم الأول للإفراج عنه حيث تسعى من خلال هذا التحريض إلى إبعاد الأذرع الإسرائيلية عن موقع المسؤولية.

هيئة التحرير

تعمل هيئة التحرير في الجرمق على اختيار المواد الإعلامية وفق القيم الإخبارية وبخط تحريري يهدف لتحقيق رسالة ورؤية المنصة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى