الكنيست

أحمد طيبي للجرمق: "هذه الحكومة أسوء من سابقاتها وانهارت بسبب تركيبتها الغريبة"

أحمد الطيبي


  • الأربعاء 22 يونيو ,2022
  • 225 مشاهدة
أحمد طيبي للجرمق: "هذه الحكومة أسوء من سابقاتها وانهارت بسبب تركيبتها الغريبة"
أحمد الطيبي

قال النائب في الكنيست عن القائمة المشتركة أحمد الطيبي عقب التصويت على مقترح لحل الكنيست صباح اليوم الأربعاء إن السبب وراء انهيار حكومة "نفتالي بينيت" هو ما وصفه بـ "التركيبة الغريبة" بين أعضاء الحكومة.

وأضاف الطيبي في حديثٍ خاص مع الجرمق، "الائتلاف انهار داخليًا بسبب التركيبة الغريبة بين مستوطنين ويسار ويهود عنصريين وحركة إسلامية وسط وغيره، ومنذ البداية كنا نحكم على الأمور ليس من بالأشخاص إنما بالسياسات".

وتابع، "هذه الحكومة أسوأ من التي سبقتها لذلك صوتنا لحل الكنيست كما صوت 110 نائب إلى جانب القانون بالقراءة التمهيدية اليوم".

وختم الطيبي حديثه مع الجرمق قائلًا: "لا أحد يعرف ما هي نتائج الانتخابات، 4 انتخابات سابقة والكل كان يقول إن نتنياهو سيعود ولكنه لم يستطع تشكيل حكومة يمينية".

وفي وقت سابق من اليوم، صادقت الهيئة العامة للكنيست على 11 مشروع قانون لحل الكنيست بتأييد أغلبية كبيرة من أعضاء الكنيست، قدمها أعضاء الكنيست من أحزاب مختلفة، وستحوَّل مشاريع القوانين إلى لجنة في الكنيست تمهيدًا لإعدادها للتصويت بالقراءات الثلاث، الأسبوع المقبل.

وأفاد مراسل الجرمق الإخباري بأن مشروع القانون طُرح اليوم من قبل عدد من الأحزاب الإسرائيلية في الائتلاف والمعارضة، إذ كان التصويت على مشاريع القوانين الـ11 لحل الكنيست يعتمد على مدى التوافق المبدئي بين الأحزاب التي طرحت مشروع القانون مع باقي أعضاء الكنيست.

وفي حال المصادقة على حل الكنيست بالقراءات الثلاث، الأسبوع المقبل، ستجري الانتخابات العامة للكنيست في موعد بين نهاية أكتوبر وبداية تشرين الثاني المقبلين.

وقال الكاتب والمحلل السياسي أمير مخول في حديث سابق لـ الجرمق إن استطلاعات الرأي تشير إلى تقارب بين مقاعد المعارضة والائتلاف خلال الانتخابات القادمة وبالتالي لن يتمكن أي معسكر من الحصول على أغلبية لتشكيل الحكومة.

 

. . .
رابط مختصر



اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *

مشاركة الخبر