القدس

شرطة الاحتلال تعتدي على شبان قبيل دفن جثمان وليد الشريف في مقبرة باب الساهرة

قوات الاحتلال تعتدي على مشيعي جثمان الشهيد وليد الشريف


  • الاثنين 16 مايو ,2022
  • 483 مشاهدة
شرطة الاحتلال تعتدي على شبان قبيل دفن جثمان وليد الشريف في مقبرة باب الساهرة

اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الأحد على مشيعي جثمان الشهيد وليد الشريف أثناء تواجدهم في مقبرة باب الساهرة لدفنه.

وأوضحت مصادر محلية أن قوات الاحتلال هاجمت المشيعين فور وصولهم إلى مقبرة باب الساهرة بالقدس بقنابل الغاز والصوت والرصاص المطاطي.

وفي وقت سابق اعتدت شرطة الاحتلال على سيارة الإسعاف التي نقلت الشهيد الشريف من مركز الشرطة الإسرائيلية في حي الشيخ جراح إلى مستشفى المقاصد.

واحتشد الفلسطينيون من القدس وأراضي48 أمام مستشفى المقاصد قبيل وصول جثمان الشهيد الشريف، ليسارع الشبان لحظة وصول سيارة الإسعاف التي تنقل الجثمان ويحملونه على أكتافهم حتى المستشفى.

وأشارت مصادر محلية إلى أن المشيعين أكملوا طريقهم حتى المسجد الأقصى المبارك، حيث أرادوا إدخال الشهيد وقراءة الفاتحة وأداء الصلاة هناك، حيث تفاجئوا بإغلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي لمداخل المسجد الأقصى ومنعهم من الدخول.

وأفادت المصادر بأن قوات الاحتلال استخدمت الرصاص لفض تجمع الشبان ولمنعهم من دخول المسجد الأقصى، موضحةً أن الشبان أصروا على إدخال الجثمان عن طريق أسوار باب الرحمة.

 

وقال مصادر محلية إن مواجهات اندلعت بين الشبان وشرطة الاحتلال الإسرائيلي في منطقة باب حطة وذلك بالتزامن مع تشييع جثمان الشاب وليد الشريف من داخل الأقصى.

ورصد مراسل الجرمق الإخباري مجموعة من الشعارات الوطنية التي رددها المشاركون في التشييع ومن أبرزها: "بالروح بالدم نفديك يا شهيد"، "الله أكبر الله أكبر".

 

وكان الشاب وليد الشريف قد استشهد يوم السبت الماضي متأثرًا بجراحه التي أصيب بها خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى في الجمعة الثالثة من شهر رمضان 2022.

 

. . .
رابط مختصر



مشاركة الخبر