الانتخابات الإسرائيلية 2022

الجرمق يحاور الطيبي بعد نتائج انتخابات الكنيست

أحمد طيبي


  • الثلاثاء 8 نوفمبر ,2022
  • 705 مشاهدة
الجرمق يحاور الطيبي بعد نتائج انتخابات الكنيست
أحمد طيبي

قال رئيس الحركة العربية للتغيير والمساواة أحمد طيبي إنه لن يتعامل مع "ايتمار بن غفير" في حال تم تنصيبه كوزير للأمن الداخلي الإسرائيلي في حكومة "بنيامين نتنياهو" القادمة، وأن هناك بدائل للتعامل مع الجهات المسؤولة في معالجة قضايا المجتمع الفلسطيني بأراضي48 ومن بينها قضية مكافحة العنف والجريمة.

ويضيف الطيبي في حديثٍ خاص مع الجرمق، "موقفنا السياسي والأبدي والإنساني واضح نحن لن نجتمع مع بن غفير، في الماضي لم أجتمع مع ليبرمان وكنا نتواصل مع وزارة المالية وهو وزير المالية، بن غفير شخصية نيو فاشية".

ويردف، "قضية العنف والجريمة عامة جدًا، كنا في السابق نتعامل مع القائد العام للشرطة ومستويات مهنية أخرى في الشرطة وسيستمر الحال كما فعلنا في السنوات الماضية، وسيكون موقفنا واضح، أنا  لا أقول أن الوضع كان لونه أبيض والآن أسود، كان سموتريتش وزيرًا في حكومة نتنياهو والإضافة الآن بن غفير فستصبح الحكومة فاشية فاقعة".

ويتابع، " العنصرية أصبحت تيار مركزي في المجتمع الإسرائيلي، لكن بدخول سموتريتش وبن غفير، الفاشية ستصبح تيارًا رسميًا للمجتمع الإسرائيلي".

الأرقام مضللة..

ويشير الطيبي إلى أن أرقام الانتخابات الإسرائيلية مضللة، ويتابع، "هناك ارتفاع في قوة ما أسميه أنا الحزب الفاشي اليهودي بدلًا من الصهيونية الدينية، نحن يجب أن نرسخ هذا التعبير.. جيل الشباب مشى وراء بن غفير لأنه يتحدث عن القوة والعنف والانقضاض على العرب".

ويردف، "الفرق بين معسكر نتنياهو في الانتخابات والمعسكر الذي هو ضد نتنياهو 2000 صوت فقط، لكن للأسف احترقت أصوات المعسكر المعادي لنتنياهو خصوصًا بسقوط قائمة التجمع وقائمة ميرتس، وهذا بنهاية المطاف ربما ساعد في إنجاح الكفة، لكن ما جذب أيضًا المصوتون لنتنياهو وبن غفير هي أخطاء ارتكبها اليسار الإسرائيلي".

نحن ملتصقون بأرضنا..

ويقول الطيبي: "هناك من يهددنا بنكبة جديدة، الظروف تغيرت ونحن تغيرنا والنكبة لن تحدث، ونحن ملتصقون بأرضنا، جزء من التهديدات يجب أن يؤخذ على محمل الجد والجزء الآخر كان للاستهلاك الانتخابي، لكن يجب أن نكون يقظين وأن نتصدى لأي خطوة ضدنا وضد شعبنا ومجتمعنا".

ويضيف في حديثه لـ الجرمق، "بن غفير عينه على النقب وهو  يتحدث هكذا كثيرًا، نحن نحذر بن  غفير من أي محاولة للمس بالنقب ستؤدي لردة فعل ومواجهات".

تهديدات بن غفير للأسرى..

ويرد الطيبي على تصريحات "ايتمار بن غفير" بشأن الأسرى وقوله إنه سيكون هناك إجراءات استثنائية ضد الأسرى قائلًا: "فيما يتعلق بالحركة الأسيرة لديه تصريحات تحريضية، هناك وزراء اجتمعنا معهم في الماضي، وسنتعامل بشكل عيني مع هؤلاء  الوزراء كما فعلنا في الماضي وهذا واجبنا".

"بن غفير" يطالب بترحيل الطيبي..

ويقول الطيبي لـ الجرمق: "يبدو أن جماعة بن غفير التقطوا صورة لي بالمطار وهو كتب أنه يتمنى ترحيلي  بلا عودة، من يقول ذلك هو أزعر شوارع ومدان بتهمة دعم الإرهاب وقد يتحول إلى وزير  خلال أسبوعين وذلك لا يمنع عنه صفة الأزعر الفاشي".

ويردف، "نحن أصحاب البلد ولم نأتي هنا بالطائرة أو بالسفينة كما غيرنا ولن نرحل وهذه الجوقة الفاشية تعودنا عليها منذ فترة ونحن تخطينا شارون وليبرمان وكهانا وبدون أدنى شك سنتخطى زعران الفاشية سواء سموتريتش أو بن غفير لأننا شعب قوي".

. . .
رابط مختصر



اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *

مشاركة الخبر