لتحصيل ميزانيات مستحقة وتحسين ظروف العمل..مواصلة الاحتجاجات في كل من المشفى الإنجليزي والفرنسي في الناصرة

يواصل كل من المشفى الإنجليز


  • الاثنين 3 أكتوبر ,2022
  • 198 مشاهدة
لتحصيل ميزانيات مستحقة وتحسين ظروف العمل..مواصلة الاحتجاجات في كل من المشفى الإنجليزي والفرنسي في الناصرة
الناصرة

يواصل كل من المشفى الإنجليزي والفرنسي في مدينة الناصرة احتجاجاتهما من أجل تحسين ظروف العمل وللمطالبة في الحصول على المستحقات المالية من وزارة الصحة الإسرائيلية من أجل تقديم خدمات أفضل.

وتظاهر موظفو المشفى الفرنسي في الناصرة ضد إدارة المشفى للمطالبة بتحسين ظروف العمل والشيخوخة، حيث يقول عبد الله البنا رئيس لجنة العمال في المشفى الفرنسي للجرمق، "بدأنا باللجنة قبل 3 سنوات لتحسين ظروف العمل والشيخوخة للعمال والإدارة وعدتنا حينها في إيجاد حل بعد أن خضنا إضراب ليومين".

ويتابع للجرمق، "الإدارة تتعنت في الاستجابة لمطالبنا، منذ 3 سنوات والمباحثات تتواصل بيننا وبين الإدارة حيث وصلنا لآذار هذا العالم وبقيت الإدارة متعنتة، وحاولت استمالة بعض العمال لصفها للوقوف ضد مطالبنا".

وبلفت إلى أن العمال يخوضون إضرابًا لليوم 5، قائلًا، "القوة التمريضية تثبت للمشفى بأن من بنى المشفى يستطع أن يوقف العمل".

ومن جهته، قال الممرض نهاد مصلح عضو لجنة العمال للجرمق، "نحن نريد العيش بكرامة، ونريد التوصل لاتفاق ليعود المشفى للعمل، ولكن إدارة المشفى تسّخر شرطة إسرائيل لمواجهتنا".

كما يواصل المشفى الإنجليزي في الناصرة احتجاجاته في خيمة اعتصام نصبت أمام المشفى لمطالبة وزارة الصحة الإسرائيلية والحكومة بصرف مستحقات مشافي الناصرة التي سُلبت منها من سنوات.

ويقول نائب مدير المشفى الإنجليزي في الناصرة أمير عليمي للجرمق، "نحن نطالب بأن نحصل على مستحقات متساوية للمستحقات التي تصرف لباقي المشافي في تل أبيب وغيرها، وهذا مطلبنا الأساسي".

ويتابع للجرمق، "نرى تكاتف مجتمعي حولنا وحول قضيتنا التي نسعى أن تصل للجهات المختصة عبر الإعلام".

وزار طلبة  مدرسة القسطل خيمة الاعتصام أمام المشفى الإنجليزي، حيث يقول عليمي للجرمق، "من غير المفهوم ضمنًا أن يترك الطلبة صفوفهم ويشاركونا في اعتصامنا، وهذه رسالة بأن مطالبنا ليست مطالب الطواقم الطبية والموظفين وحدهم وإنما مطالب جميع أبناء المجتمع".

ومن جانبها، تقول سيرين مجلي مديرة مدرسة القسطل للجرمق، "تربطنا علاقة على مدار سنوات مع المشفى الإنجليزي، ونقوم بدعمهم برسومات من رسم طلبتنا، وهم يرسلون لنا شخصيات من الناصرة وخارجها لتحدثنا عن نجاحاتها، ونحن دائمًا نسعى لترسيخ وتعزيز ثقافة التقدير بين طلبتنا وأساتذتنا".

وتتابع، "جنا اليوم لنقول كلمة حق بحق المشفى الإنجليزي في الناصرة، بأن الحصول على ميزانيات أكثر يعني خدمات أكثر لنا، وتكاتفنا هو دليل انتمائنا لمؤسساتنا ولأبناء شعبنا".

 

. . .
رابط مختصر



مشاركة الخبر