المسجد الأقصى

استشهاد شاب مقدسي متأثرًا بإصابته خلال قمع الاحتلال للمصلين في الأقصى

استشهد وليد الشريف 23 عامًا متأثرًا بجراحه التي أصيب بها في المسجد الأقصى


  • السبت 14 مايو ,2022
  • 199 مشاهدة
استشهاد شاب مقدسي متأثرًا بإصابته خلال قمع الاحتلال للمصلين في الأقصى

استشهد اليوم السبت الشاب وليد الشريف 23 عامًا من مدينة القدس المحتلة متأثرًا بجراحه التي أصيب بها في الجمعة الثالثة من شهر رمضان خلال الأحداث والاعتداءات والقمع الذي مارسته شرطة الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين في المسجد الأقصى.

 

وأوضح عبد الرحمن الشريف شقيق الشهيد أن شقيقه استشهد في مستشفى "هداسا- عين كارم" بعد 21 يومًا من إصابته في المسجد الأقصى المبارك.

وأشارت مصادر محلية إلى أن وليد أصيب بإصابة خطيرة وكان يعاني من نزيف في الدماغ وكسور في الجمجمة، إذ لم يطرأ أي تحسن على صحته خلال الفترة الماضي ليعلن عن ارتقائه اليوم.

وفي يوم الإصابة، اعتدت شرطة الاحتلال الإسرائيلي على الشاب وليد رغم إصابته الحرجة، واعتقلته ولم يجري تقديم الإسعافات الأولية له.

. . .
رابط مختصر



مشاركة الخبر