الجيش الإسرائيلي: هكذا كشفنا خلية جنين..والوحدة التي اغتالتهم اسمها "تكيلا"


  • الأحد 3 أبريل ,2022
  • 507 مشاهدة
الجيش الإسرائيلي: هكذا كشفنا خلية جنين..والوحدة التي اغتالتهم اسمها "تكيلا"

قالت إذاعة الجيش الإسرائيلي اليوم الأحد إن خلية جنين التي اغتيلت فجر أمس من قبل قوات الاحتلال لم تكن على رادار المخابرات الإسرائيلية سابقًا.

وتابعت أن الخلية كشفت قبل ساعات فقد من اغتيال الشبان الـ3، بسبب خطأ قام به أعضاء الخلية ليلة اغتيالهم.

ذكرت إذاعة الجيش، أن "الخلية التي تم تصفيتها في جنين "ظهرت على رادار" أجهزة المخابرات فقط في المساء قبل ساعات من الاغتيال، قبل ذلك لم تكن هناك مؤشرات على أي من خططهم".

وأضافت أن "خطأهم" كان إطلاق النار على حاجز للجيش في منطقة طولكرم مساء الخميس دون وقوع إصابات

وتعرف الوحدة التي اغتالت الشبان الـ3 بوحدة "تكيلا" التي تعمل في  الجيش الإسرائيلي كوحدة خاصة يتمحور عملها في تصفية واغتيال المقاومين الفلسطينيين بالضفة الغربية بشكل فوري بعد كشف أماكنهم بناء على معلومات استخباراتية.

وتقع الوحدة الخاصة تحت سيطرة جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك"، حيث سميت بهذا الإسم كناية عن عملية القفز السريعة التي تنفذها ووصولها الخاطف إلى مسرح العملية لتصفية المقاومين بعد الاستدلال عليهم. والقناة 12 العبرية قالت إنه منذ بداية عام 2022 نفذت الوحدة 14 عملية اغتيال، مضيفة، "ولولا ذلك كان من الممكن أن ينفذ الذين تم اغتيالهم عمليات مميتة في "إسرائيل".

وأشارت إلى أنه حتى العمليات التي تنتهي دون وقوع إصابات في صفوف الجيش الإسرائيلي وينسحب منفذوها، تخضع لتحقيقات شاملة.

وبحسب القناة، فإنه بمجرد تحديد نوع السلاح والسيارة المستخدمة في أي عملية، يمكن للأنظمة الأمنية تعقب وبناء هوية المنفذ والوصول إليه من خلال محيطه المباشر.

. . .
رابط مختصر



اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *

مشاركة الخبر