بشروط منها الحبس المنزلي..السلطات الإسرائيلية تطلق سراح 3 شبان من معتقلي هبة النقب


  • الأحد 13 مارس ,2022
بشروط منها الحبس المنزلي..السلطات الإسرائيلية تطلق سراح 3 شبان من معتقلي هبة النقب

أطلقت السلطات الإسرائيلية سراح 3 شبان من معتقلي هبة النقب التي اندلعت نهاية ديسمبر من العام الماضي بعد اعتقال دام ما يقارب شهرين على خلفية الاحتجاجات على عمليات التجريف والتحريش خلال مظاهرة سعوة الأطرش.

وأوضح الحقوقي مروان أبو فريح لـ الجرمق أن الشبان هم: هيثم الأطرش، وسام أبو كف ويوسف أبو شلظم، مشيرًا إلى أن السلطات الإسرائيلية أطلقت سراحهم بشروط مقيدة منها الحبس المنزلي، والإبعاد عن منازل عائلاتهم، إلى جانب كفلات مالية تقدر بعشرات آلاف الشواكل.

ولفت أبو فريح إلى أن المحكمة الإسرائيلية في مدينة بئر السبع قررت الإفراج عن الشبان بشروط مقيدة إلى حين انتهاء الإجراءات القانونية والبت بشكل نهائي في التهم الموجهة إليهم ومنها: "إلقاء الحجارة، وإعاقة عمل الشرطة في ظروف مشددة، ومهاجمة عناصر الشرطة والقيام بأعمال شغب".

وعقب أبو فريح على إطلاق سراح الشبان قائلًا: "هذا قرار متأخر كان من المفترض أن يتم الإفراج عنهم في أول أيام الاعتقال، لكن من الواضح أن كل ما يتعلق بهؤلاء الشبان هو قرارات سياسية والتأخير سياسي".

وتابع، "من خلال مواكبتي لمعتقلي الاحتجاجات الأخيرة وهبة أيار والذين قدمت ضدهم لوائح اتهام ولا زالت ملفاتهم قيد التداول وقبل ذلك الاعتقالات على خلفية الاحتجاجات ضد مخطط برافر، لاحظنا أن المعتقلين وذويهم يشعرون بالخيبة والخذلان، وعلينا جميعًا ألا نتركهم يواجهون محنتهم وحدهم، لذلك مهم جدًا أن تتضافر الجهود قطريًا وعلى صعيد النقب خاصةً من أجل مواكبة ومساندة المعتقلين وذويهم".

وأشار الحقوقي أبو فريح في حديثه مع الجرمق إلى أن السلطات الإسرائيلية لا تزال تعتقل 20 فلسطينيًا من النقب على خلفية الاحتجاجات التي اندلعت في سعوة الأطرش احتجاجًا على سياسات التحريش والتجريف في قرى النقب، بينهم 7 قاصرين و 4 شبان يواجهون تهمًا أمنية ويحقق معهم جهاز المخابرات الإسرائيلي.

. . .
رابط مختصر



اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة محددة *

مشاركة الخبر